ولاية صور

تُعرف ولاية صور، الواقعة في محافظة جنوب الشرقية بسلطنة عمان، بلقب “درة الساحل الشرقي”. وتتمتع بموقع استراتيجي هام على بحر العرب وبحر عمان، مما جعلها منفذاً رئيسياً للتجارة والأسفار عبر التاريخ.

تاريخ عريق:

تُعدّ صور من أقدم المستوطنات البشرية في عُمان، حيث يعود تاريخها إلى 2500 قبل الميلاد. فقد اتخذ مالك بن فهم الأزدي  قلهات عاصمةً لمملكته، ممّا جعلها مركزاً حضارياً هاماً.

إرث فينيقي:

يُعتقد أن الفينيقيين أسسوا مدينة صور، مستوحين اسمها من مستوطنة فينيقية أخرى تحمل نفس الاسم في الجنوب اللبناني.

مُيناء بحري عريق:

اشتهرت صور بمهاراتها البحرية وصناعة السفن، حيث كانت ميناءً بحرياً هاماً منذ القدم. لعبت أساطيلها الشراعية دورًا رئيسيًا في التجارة عبر البحار والمحيطات، ونقلت اسم عُمان إلى مختلف أنحاء العالم.

تنوع اقتصادي:

لم تقتصر أنشطة ولاية صور على التجارة البحرية فقط، بل تطورت لتشمل مجموعة واسعة من القطاعات، بما في ذلك الزراعة والصناعة والسياحة.

معالم بارزة:

تُعدّ منطقة العيجة من أجمل المناطق في ولاية صور، حيث تقع منارة العيجة، التي تُعتبر من أقدم المنارات البحرية في السلطنة.

وجهة سياحية مميزة:

تُقدم ولاية صور للسياح فرصةً مميزةً لاستكشاف تاريخها العريق وثقافتها الغنية، بالإضافة إلى الاستمتاع بشواطئها الخلابة ومناظرها الطبيعية المتنوعة.

المساحة
 1908 كم² (1185 ميل²)

التعداد
122,533 نسمة تعداد 2023

محافظ جنوب الشرقية
سعادة الدكتور يحيى بن بدر بن مالك المعولي

والي صور الحالي
سعادة الشيخ الدكتور هلال بن علي بن سعود الحبسي

الموقع

تقع ولاية صور في الجانب الشمالي للساحل الشرقي من السلطنة ، تنحصر من جهة الشرق بين بحر العرب من جانب وخليج عمان من جانب آخر ، ومن الجهة الغربية تجاورها ولاية وادي بني خالد ، ومن الشمال ولاية قريات التابعة لمحافظة مسقط ، وجنوباً تجاورها ولايات الكامل والوافي وجعلان بني بوعلي وجعلان بني بو حسن . وهي تمتد من رأس الحد شرقاً إلى جبال بني جابر غرباً ، ومن طيوي شمالاً إلى الفليج جنوباً . بوجد فيها 112 قرية ومدينة .

التقسيم الإداري

ولاية صور تتكون اداريا من مركز الولاية ( صور ) ونيابة طيوي و نيابة رأس الحد ,ونالت نصيبها من التطوير العمراني والتعليم والصحة وكافة المؤسسات الخدمية.

مدينة صور الصناعية

شهدت مدينة صور الصناعية نموًّا كبيرا، وقد تم التركيز على جذب مشروعات القيمة ‏المضافة والتي ترفد السوق المحلي والمشروعات ذات الطبيعة المستدامة، وتتواكب مع التوجه ‏نحو الاقتصاد الأزرق لمحافظة جنوب الشرقية من جهة، والإسهام في نقل التكنولوجيا لسلطنة ‏عُمان من جهة أخرى. مدينة صور الصناعية تحتوي حاليًّا على عدد من المشروعات الرئيسة؛ ‏كمشروع الغاز الطبيعي المسال، ومشروع الأسمدة الكيماوية، ومشروعات صغيرة ومتوسطة في ‏قطاعات متنوعة، إلى جانب عدد من المشروعات الخدمية المساندة‎.‎
وتتميز مدينة صور الصناعية بواجهة بحرية تبلغ 8 كيلومترات مطلّة على بحر العرب وبحر ‏عُمان، ويجري العمل عليها حاليًا على مشروع ميناء صور الذي سيسهم في فتح آفاق كبيرة ‏لاستقطاب الاستثمارات بالمدينة الصناعية وتوفير فرص العمل.‏