الشاعر خليفه الصائغ الفارسي

لا تصدقيه .. للشاعر خليفه الصائغ الفارسي

لا تصدقيه ..

من قـال لك.. إن الامـــاني ميته عنـــا ، هنا
لا تصـدقيه ،البارحة كانت من الفـرحة “تيول”

وفصل الحياه أقبل هنا حن حبنا حد الفنا
يا ويحنا ! من شوقنا ،من كثر ما فيني فضول

احسب لك أشجار أزهرت والحرف عمره وبنا
فـ أوراقها حتى الوله من كثر اشـواقه ذهول

إحساس طاهر كل ابوه اليوم من شوق انحنا
شامخ بكل عـــزه وحتى فـ انحنـأتة هطول

بك فرحتي ، مثل الرجـل اللي رزقه الله ضنـى
من بعـد ما خيم عليه الياس وعيته الحلـول

أرجوك لا تبطي علي كل شيء في وجهي عنا
من كثر ما مرت هنا اغرب تجاعيد الفصــول

الأربعـــة كانت تجـول  ، اما انا عشقــي سنا
أصوغ في أجمل عقد واطـرزه عسجد ولول

علقت فـي صدر الكـرامة دونها فعـــــل الانا
حشمتها واحساسها في سيرة العذراء البتول 

والصيف أصبح كـ الشتاء يبحث له إحساس ودنا
ينشد عن أوراق الخريف،الشمس تهديه الذبول؛

ذابت غرابيب الحزن في شمعدانات الغنى
ما دامنا عفنا الوهم فصل الامل معنا يطول

نضوي على اغصان الامل نزهر عشق إنتي وانا
وفي موسم التفاح نقطف ودنا ونمد ” حول “

من قـال لك .. إن الامـــاني ميته عنـــــا ، هنا
لا تصـدقيه ! البارحـة من ضونا تهرب “فلول”

 
خليفه الصائغ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى