الأخبار الرياضية

العروبة يوقف قطار انتصارات فنجاء بثلاثية مثيرة

متابعة ـ عبدالعزيز الزدجالي : اصطاد العروبة فريق فنجاء في عقر داره، وتفوق عليه بنتيجة 3/1 امس على أرضية استاد السيب ضمن منافسات الجولة الثالثة لدوري عمانتل للمحترفين وبهذه النتيجة رفع العروبة رصيده 7 نقاط فى الصدارة فيما تجمد رصيد فنجاء عند 6 نقاط وقد شهدت المباراة حالتى طرد في صفوف فريق فنجاء .
حيث جاءت بداية المباراة بحجم قيمة الفريقين في الدقيقة الأولى تحصل المارد العروباوي على أول ركنية في اللقاء لم تسفر عن شي، وجاء الرد سريعا من قبل الملك الفنجاوي في الدقيقة الثانية عندما صوب قائد الفريق محمد المعشري صاروخية أمام مرمى العروبة منعها من معانقة الشباك القائم الأيسر لمازن الكاسبي في الدقيقة الثانية، وتباطأ الدولي عبدالعزيز المقبالي مهاجم فنجاء في تمرير الكرة الى داخل الصندوق بعد تلقيه كرة في ظهر المدافعين من ابراهيم الزدجالي في الدقيقة 10، واستحوذ فنجاء على وسط ميدان العروبة حتى الدقيقة (10) بعد تناغم خط الوسط ابراهيم الزدجالي وعيد الفارسي ومحمد المعشري، الا ان تلك الهيمنة لم تدم طويلا فسرعان ما عاد العروبة الى اللقاء، فسجل العروبة هدفا أبيض تم الغاؤه بقرار الحكم الدولي احمد الكاف بداعي التسلل في الدقيقة (14)، كما تم توجيه انذار الى لاعب ارتكاز فنجاء محمود الحسني في الدقيقة (15)، وبعد خطأ فادح من قلب الدفاع خالد اليعقوبي الذي لم يحسن إبعاد الكرة برأسه ليقتنصها محمد تقي مهاجم العروبة ويتوجه بها الى شباك مازن الحسني ويضعها في الزاوية اليمنى في الدقيقة (19)، وكاد محمد تقي ان يضيف الهدف الثاني للعروبة بعد لعبة خذ وهات مع اليمني عبدالواسع المطري الا ان كرته اعتلت المرمى بقليل في الدقيقة (24)، وتحصل قائد فريق العروبة يونس مبارك على انذار بعد تدخل عنيف على القائد الفنجاوي محمد المعشري في الدقيقة (25)، وبعد انقضاء منتصف الشوط تمكن فنجاء من ادراك التعادل عن طريق الدولي عيد الفارسي الذي تلقى عرضية مثالية بداخل المنطقة من القائد محمد المعشري ليغمزها في يسار شباك مازن الكاسبي في الدقيقة (32)، وفي الدقيقة (34) اعطى الحكم دقيقة استراحة للفريقين لشرب الماء، وفي الدقيقة (40) تم طرد ظهير فنجاء باسل الرواحي بعد محاولته منع الكرة من الدخول الشباك بيده وبالتالي تم احتساب ضربة جزاء للعروبة تقدم لها اليمني عبدالواسع المطري وأحرز من خلالها الهدف الثاني في الدقيقة (42)، وقام مانويل راموس المدير الفني لفنجاء بسد مكان باسل الرواحي الشاغر بعبدالعزيز الرواحي والاستغناء عن محمد النجاشي في آخر دقائق الشطر الأول، لينتهى الشوط الاول بعد دقيقتين كوقت بدل ضائع بتقدم العروبة 2/1.
وازدادت معاناة فريق فنجاء فى الشوط الثاني بعد اصابة عيد الفارسي والعائد حديثا من الاصابة في الدقيقة (54) وتم استبداله بسمير التوبي، وتحصل لاعب عمران الفارسي لاعب العروبة على انذار بعد دخول عنيف من الخلف على عبدالعزيز المقبالي في الدقيقة (57)، وقام احمد العلوي المدرب الوطني للعروبة بأولى تغييراته فأخرج كونرادو وادخل سامي الحسني بهدف تكثيف الهجوم في الدقيقة (66)، وكما يقال بأن المصائب لا تأتي فرادى فتم طرد لاعب خط وسط فنجاء ابراهيم الزدجالي بعد احتكاك وتراشق بالالفاظ بينه وبين محمد تقي مهاجم العروبة الذي تلقى هو الآخر انذارا في الدقيقة (67) ليكمل بعدها فنجاء المباراة بتسعة لاعبين ويتسيد العروبة اللقاء، وزاد العروبة من غلة الأهداف فاضاف يونس مبارك الهدف الثالث بعد اكماله عرضية من الجهة اليمنى في الدقيقة (77)، وتواصلت لعنة اصابات لاعبي فنجاء لتشمل البديل سمير التوبي وعوضه ناصر البوسعيدي في الدقيقة (80)، وفي الدقيقة (85) خرج محمد تقي مهاجم العروبة وعوضه احمد السيابي، وسير العروبة المباراة كيفما شاء حتى صافرة النهاية لينتهي اللقاء بفوز العروبة بنتيجة 3/ 1، وبهذه النتيجة رفع العروبة رصيده الى 7 نقاط فيما توقف رصيد فنجاء عند النقطة السادسة.

المعتصم بالله الغيلاني

من مواليد 1982 احب المطالعة في مختلف المجالات ...

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X