الأخبار الرياضية

صور يفوز على النصر بهدفين لهدف ويكسب الرهان

صلالة – عادل براكة – تمكن فريق صور من كسب رهان الوصف إثر تغلبه على منافسة النصر بنتيجة 2/1 في المباراة التي جمعتهما مساء أمس على ملعب استاد مجمع السعادة الرياضي ضمن منافسات الجولة السادسة عشرة لدوري عمانتل للمحترفين ، حيث انتهت مباراة الذهاب بين الفريقين بفوز النصر بنتيجة 2/1 ومن خلال مجريات المباراة، قدم الفريقان شوطا اول متكافئا فنيا، وبالرغم من المحاولات التي ابداها لاعبو طرفي اللقاء من أجل الوصول للشباك الا انها لم تهدد المرمى، وشهد الشوط الثاني حراكا واسعا خاصة من قبل عناصر صور إلا أن النصر تمكن من التقدم بهدف الأفيوري كوفي ميشاك إلا ان صور ثابر وتمكن من التعديل عن طريق البرازيلي تياجو وقبل انقضاء زمن المباراة تمكن صور من تعزيز النتيجة عن طريق أحمد العمير لتنتهي المباراة بفوز صور 2/1.

الشوط الاول

منذ انطلاقة المباراة تبادل الفريقان الهجمات الحذرة وانحصر اللعب في وسط الملعب حتى الدقيقة السابعة التي شهدت تسديدة قوية أطلقها قاسم سعيد أخرجها سهيل ثويني إلى ركنية، لينشط بعدها صور من خلال هجمات التي لم تشكل الخطورة على مرمى احمد الرواحي حارس مرمى النصر وانحصر بعدها اللعب في وسط الملعب مع مناوشات خجولة من الطرفين حتى الدقيقة 20 التي شهدت تسديدة محمد جمال اثر تمريرة من قاسم سعيد إلا أن تسديدة جمال اعتلت العارضة ، وبعد عدة محاولات كاد أحمد السيابي أن يحرز هدف السبق في الدقيقة 35 اثر هجمة مضادة أطلق من خلالها تسديدة تصدى لها الرواحي فيما تبقى من زمن الشوط تبادل من خلاله الفريقان الهجمات حتى أطلق الحكم عمر اليعقوبي صافرته لينتهي الشوط الأول سلبيا .
الشوط الثاني

ومع مطلع الشوط الثاني أضاع صور فرصة هدف التقدم اثر دربكة امام مرمى النصر إلا أن البرازيلي تياجو واحمد السيابي وسامي الحسني فشلوا في إيصال الكرة إلى الشباك بفضل الدفاع المتين من قبل لاعبي النصر .
هدف نصراوي
ومن هجمة مضادة تمكن النصر من التقدم بهدف السبق في الدقيقة 55 عن طريق الأفيوري كوفي ميشاك الذي استقبل عرضية جميلة من الجميل خالد اسكندر وبرأسية رائعة استقرت في شباك سهيل ثويني في غفلة من مدافع صور .
تبادل بعدها الفريقان الهجمات حتى الدقيقة 69 التي شهدت تسديدة البديل السوري أحمد العمير من على مشارف المرمى إلا أن الرواحي كان في الموعد وتمكن من التصدى للكرة .

هدف لصور

الهجمات المتتالية لفريق صور أثمرت عن هدف التعديل في الدقيقة 75 من هجمة مضادة استغلها البرازيلي تياجوي لزيارة شباك أحمد الرواحي حارس مرمى النصر . فريق النصر شن جملة من الحملات كاد من أحدها جمعة درويش أن يعزز النتيجة في الدقيقة 78 إلا أنه لم يتعامل مع الفرصة بالشكل المطلوب. واصل بعدها الفريقان سلسلة تبادل الهجمات كانت اخطرها تسديدة اللبناني حمزة سلامي من على مشارف المرمى مرت بجوار القائم الأيمن لمرمى صور .

هدف الفوز

ومن هجمة مضادة تمكن صور من استغلال تقدم دفاعات النصر في الدقيقة 88 عن طريق البديل السوري أحمد العمير الذي توغل في منطقة العمليات وأرسل كرة ساقطة ارتطمت بالقائم وأكمل مسارها للشباك لتنتهي المباراة بفوز صور بنتيجة 2/1.
ادار المباراة طاقم تحكيمي مكون من عمر اليعقوبي وساعده على الخطوط كل من عبدالله الشماخي وعمر العلوي وجمال العبيداني رابعا عبدالله باعبود مراقبا للحكام شهاب الخراصي مراقبا للمباراة محمد الشنفري منسقا عاما للمباراة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X