الثلاثاء , 12 نوفمبر 2019
enar
الرئيسية / الاخبار / الأخبار الرياضية / فنجاء يهزم الطليعة

فنجاء يهزم الطليعة

استطاع فنجاء أن يعود بثلاث نقاط ثمينة من ارض الطليعة بعد أن تمكن من الفوز عليه بهدفين لهدف ضمن مباريات الاسبوع 21 من منافسات عمانتل وذلك بالمجمع الرياضي بصور، ومنح يونس المشيفري التقدم لنفجاء في الدقيقة 38، واضاف فنجاء هدفا ثانيا حمل إمضاء نذير المسكري في الدقيقة 62 وقلص فؤاد عبيد للطليعة من ضربة جزاء في الدقيقة 90، ليرفع فنجاء رصيده الى النقطة 37.

الشوط الاول

شهد الشوط الاول بداية سريعة من الفريقين وبادر اصحاب الارض في الهجوم وكانت اولى الفرص الضائعة للطليعة في الدقيقة (2) من تمريرة يعقوب ربيع لبابا جورج بيد ان دفاع فنجاء استطاع ابعادها، وكانت هناك محاولات ليونس مبارك ورفاقه لضرب شباك الطليعة الا ان يقظة دفاع الطليعة كانت حاضرة واستطاعوا إفشال المحاولات. وأهدر الطليعة فرصة محققة في الدقيقة 4 من جملة فنية بدأها عمر عامر الذي توغل بكل براعة ويمررها بذكاء لزميله بابا جورج الذي يتقدم بالكره ويواجه حارس فنجاء احمد الهطالي لكن التركيز عاب اللاعب ليسدد الكرة بالقرب من القائم، ورد فنجاء بتسديدة يونس المشيفري التي افتقدت التركيز الدقيقة (6).
وشن الضيوف سلسلة من الهجمات المتواصلة على مرمى الطليعة تارة يونس المشيفري وتارة اخرى محمد المعشيري، وشهدت الدقيقة 11 ضايع فرصة اخرى للضيوف من تسديدة ناصر العلي وضعها في احضان حارس الطليعة سهيل ثويني. وشهدت الدقيقة 12 خطأ للطليعة انبرى لتنفيذه فؤاد عبيد الذي ارسل تسديدة قوية اعتلت القائم.

المستوى متكافئ بين الفريقين ولم يرتق للمستوى المطلوب رغم وجود هجمات متبادلة إلا أنهما لم يستثمرا الفرص التي سنحت لهما ليستمر الأداء والمحاولات وفي الدقيقة 17 سنحت فرصة لفنجاء من هجمة مرتدة وصلت للبرازيلي جستوفا الذي أرسلها بذكاء عرضية لزميله عبدالخالق فايل المنفرد لكنه استعجل في إنهائها لتذهب كرته خارج الشباك وأنقذ لاعب الطليعة المحترف بابا جورج فريقه من هدف محقق في الدقيقة 22 عندما نفذ البرازيلي جستوفا خطأ ارسل خلاله الكرة مباشرة في الشباك لكن بابا جورج تدخل ببراعة وحولها برأسه لركنية لم تستغل وكاد البرازيلي ان يحرز هدفا لفريقه فنجاء في الدقيقة 28 عندما تلقى كرة عرضية من زميله محمد المعشري حولها جستوفا ببراعة في الشباك لكنها ارتطمت بالقائم للخارج ليرد عليه الطليعة بهجمة سريعة في الدقيقة 30 عن طريق يعقوب ربيع الذي راوغ لاعبي فنجاء وحولها عرضية لم تستغل من زملائه المنفردين بابا جورج وعمر عامر لتذهب للخارج وسط اندهاش الجميع.

وتواصل اللعب في ربع الساعة الاخيرة من عمر الشوط الاول وسط افضلية للضيوف وتألق سهيل ثويني في الدقيقة 35 عندما تمكن من ابعاد رأسية يونس المشيفري. وبكر الضيوف في التسجيل من تسديدة يونس المشيفري في الدقيقة 38. الهدف اشعل وتيرة المباراة ليحاول الطليعة في الدقائق المتقية من الشوط البحث عن التعديل بيد أن فنجاء لم يتوقف من الضغط الهجومي ليسدد محمد الهنائي قذيفة صاروخية ارتدت من سهيل ثويني في الدقيقة 42 وكاد البرازيلي جيستوفا ان يحرز الهدف الثاني في الدقيقة 44 من هجمة وصلت ليونس المشيرفي الذي تقدم بالكرة ومررها لزميله البرازيلي جيستوفا المنفرد سددها في الشباك لكن براعة وتألق سهيل ثويني كانت حاضرة حيث أبعدها لركنية وسدد لاعب الطليعة عبدالكريم ياسين كرة قوية من منتصف الملعب لكنها عتلت عارضة فنجاء لينتهي الشوط بتقدم فنجاء بهدف.

الشوط الثاني

شهد الشوط الثاني أداء مغايرا خاصة من جانب فنجاء الذي دخل بقوة بغية كسب نقاط المباراة وشهدت الدقائق الاولى ضغطا للضيوف وشكلت تحركات نذير المسكري ومحمد المعشري خطورة على مرمى سهيل ثويني واضاع الضيوف فرصا محققة امام مرمى سهيل ثويني. وكانت اولى الفرص في الدقيقة 10 من رأسية المشيرفي واخرى من تسديدة محمد المعشري التي كادت ان تعانق شباك الطليعة لولا تدخل القائم الذي حال دون دخول الكرة في الدقيقة 12 ليتدخل بعد احمد مبارك مدرب الطليعة ويرمي بورقة سليم ضحي الفارسي بديلا من يعقوب ربيع، ليتواصل اللعب وسط افضلية لفنجاء، في المقابل كانت هناك محاولات طلعاوية لم تكن بتلك الفاعلية وتألق دفاع الطليعة بقيادة احمد عيد في ابعاد الكرات الخطرة عن مرماه. وشهدت الدقيقة 18 هدفا ثانيا لفنجاء من ركنية نفذها البرازيلي جيستوفا تهيأت برأس نذير المسكري الذي حولها بكل براعة في شباك سهيل ثويني معلنا ثاني اهداف المباراة ليجري مدرب فنجاء تغييرا بدخول المحترف سيسيه بدلا من يونس المشيرفي للإصابة وارتكب دفاع الطليعة أخطاء وكاد ان يعرض فريقه لأهداف أخرى لوجود هجوم قناص كالبديل سيسيه والبرازيلي جيستوفا ومحمد الهنائي في المقابل هجوم الطليعة لم يفعل شيئا أمام دفاع فنجاء.

مدرب الطليعة امامه مهمة كبيرة في ثلث الساعة الأخيرة من الشوط وحاول لاعبوه البحث عن التقليص ليجري المدرب احمد مبارك تغييرا هجوميا بدخول محمد خميس السناني بدلا من عمر عامر لكن فنجاء لم يترك له المجال وكاد حارس الطليعة سهيل ثويني ان يرتكب خطأ فادحا عندما تقدم عن مرماه عند وصول الكرة للاعب فنجاء سيسه في الدقيقة 31 الذي أرسلها مباشرة للبرازيلي جيستوفا لم يستغلها بالشكل الصحيح رغم ان المرمى كان خاليا. مدرب فنجاء أجرى تغييرا بدخول حمد حمدان بدلا من محمد الهنائي ودخول مخلد الرقادي بدلا من البرازيلي جيستوفا لتقوية خط الدفاع والحفاظ على تقدمه لكن محاولاته الهجومية مستمرة بتقدم محمد المعشري وسيسيه وفي الدقيقة 45 ومن محاولات طلعاوية كسب ركلة جزاء عندما تعرض هشام سليم لاعب الطليعة لعرقلة من عبدالخالق فايل نفذها فؤاد عبيدة في الشباك مقلصا الفارق ليحتسب الحكم اربع دقائق بدل ضائع والطليعة واصل محاولاته لعل وعسى يستفيد منه بهدف التعديل لكن دون فائدة لينتهي اللقاء بفوز فنجاء بهدفين لهدف.

ادار اللقاء طاقم دولي مكون من احمد الكاف وساعده ابوبكر العمري وعبدالله الجرداني وعبدالله الهلالي رابعا وسالم البطاشي مقيما للحكام وعبدالله سبيل مراقبا المباراة.

عن خالد بن صالح العريمي

شاهد أيضاً

ختام ناجح لفعاليات وبرامج معسكر الأندية 2019 بولاية صور

اختتمت اليوم الخميس  فعاليات معسكر شباب الأندية 2019 والذي نظمته وزارة الشؤون الرياضية بالمجمع الرياضي بولاية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

X