الأخبار المحلية

إقبال سياحي كبير على المركز العلمي برأس الجنز خلال إجازة العيد

صور في 9 يوليو / العمانية/ شهدت منطقة رأس الجنز توافد أعداد كبيرة من السياح خلال إجازة عيد الفطر المبارك ، حيث استقبل المركز العلمي بنيابة رأس الحد في ولاية صور أكثر من 200 زائر يوميا في أفواج سياحية.

ويقدم المركز العديد من الخدمات السياحية ، أهمها متحف السلاحف الذي تم تجهيزه بأحدث الوسائل والأنظمة التقنية لتسهيل التعرف على دورة حياة السلاحف المواقع الأثرية التي تزخر بها المنطقة.

وتضم منطقة رأس الجنز محميتين في محيط طبيعي واحد تشمل محمية رأس الحد الطبيعية ومحمية رأس الجنز، بهدف المحافظة بصورة أفضل على السلاحف البحرية وبيئتها الطبيعية.

وتعد هذه المنطقة من أهم واكبر مواقع تعشيش السلاحف على طول سواحل المحيط الهندي ، وهو الموقع الرسمي الوحيد الذي يمكن للزوار من خلاله مشاهدة وضع السلاحف لبيضها على الطبيعة.

ويعد المركز العلمي وجهة سياحية مهمة تستقطب العديد من الزوار على مستوى السلطنة وخارجها وبمختلف الجنسيات.

ويضم متحف السلاحف مقتنيات أثرية يعود تاريخها الى ما قبل الميلاد إضافة إلى انه يضم صورا توضيحية عن الإنسان والسلاحف تقدم شرحا وافيا عن أنواع السلاحف في السلطنة.

ويشتمل المتحف على قاعة عرض تشرح مراحل حياة السلاحف والمرجان الموجود في السلطنة وشاشات سمعية ومرئية عن حياة السلاحف بأنواعها الخضراء والشرفاف والزيتونية والريمانية والنملة.

كما يحتوي المتحف على صور توضيحية يتعرف من خلالها الزائر على الحياة الفطرية وطرق حماية السلاحف في السلطنة ودور وزارة البيئة والشؤون المناخية.

/ العمانية/

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق