الأخبار المحلية

افتتاح مركز صور الصحي بأكثر من نصف مليون ريال

احتفلت وزارة الصحة أمس بافتتاح مركز صور الصحي بمنطقة جنوب الشرقية الذي صيغت معاييره الإنشائية وتجهيزاته الفنية وفق أحدث الأسس المعمول بها في بناء المراكز المتقدمة وصمم لكي يتناسب ودوره في تقديم الرعاية الصحية الأولية.
ويشمل المبنى الذي أقيم على مساحة (720) مترا مربعا وبلغت تكلفته الإجمالية (000/ 402, 579) ألف ريال عيادة عامة للرجال والنساء وعيادة للأسنان، وعيادة لرعاية الأمومة والطفولة والتحصينات.
كما يضم المركز الذي يأتي افتتاحه في إطار احتفالات البلاد بالعيد الوطني التاسع والثلاثين المجيد عددا من الغرف المخصصة للعلاج وغرفة للسجلات الطبية وقسما للأشعة ومختبرا طبيا وصيدلية ومخازن للأدوية والمستلزمات الأخرى وقاعات للانتظار إضافة إلى الخدمات العامة ومواقف المراجعين والموظفين.
ورعى الافتتاح سعادة الشيخ علي بن أحمد بن مشاري الشامسي والي صور بحضور عدد من أصحاب السعادة ولاة منطقة جنوب الشرقية والشيوخ والأعيان وجمع غفير من المواطنين.
وبدأ الحفل بكلمة محمد خميس الفارسي مدير عام الخدمات الصحية بمنطقة جنوب الشرقية أكد خلالها أن منطقة جنوب الشرقية حظيت شأنها شأن المناطق الأخرى بنصيب وافر من هذه التنمية، تمثل في إقامة العديد من المؤسسات والبرامج الصحية المختلفة، التي بلغت حتى الآن (23) مؤسسة صحية من بينها أربع مستشفيات و(16) مركزا صحيا، ومجمعان صحيان ومعهد للتمريض، كما أنه من المؤمل الانتهاء من بناء مجمع صور الصحي، ومركز وادي المنقال الصحي، ومركز الوافي الصحي، ومركز رأس الحد الصحي خلال الربع الأول من عام 2010م.
وأشار الى أن الرعاية الصحية الأولية تعتبر الاستراتيجية المثلى والمنهجية العلمية التي يمكن من خلالها وفي ظل مبادئها الأساسية أن تضم وزارة الصحة إلى جهودها جهود جميع القطاعات الأخرى ذات العلاقة وجهود المجتمعات المحلية ضمن نظام صحي فعال وقادر على تلبية الاحتياجات الضرورية للسكان.
وأوضح الفارسي في كلمته انه تم التركيز في هذه المنطقة على منهج الرعاية الصحية الأولية، حيث تم تعزيز جميع المستشفيات والمراكز الصحية بالكوادر والأجهزة اللازمة، من أجل توفير الرعاية الأساسية للمواطنين مثل تعزيز التغذية الصحية وإصحاح البيئة ورعاية الأمومة والطفولة بما فيها المباعدة بين الولادات والتحصين ضد الأمراض المتوطنة محليا ومكافحتها، والتوعية المتعلقة بالمشاكل الصحية السائدة وطرق الوقاية منها ومكافحتها والعلاج المناسب للأمراض والإصابات الشائعة، وتوفير الأدوية الأساسية بالإضافة إلى تقديم بعض الخدمات الأخرى مثل صحة الفم والأسنان والبصر والصحة المدرسية والنفسية.
وعقب ذلك ألقيت قصيدة بهذه بالمناسبة، كما قدم مجموعة من طلاب المدارس بالولاية مقطوعات موسيقية وباقة من الرقصات والأهازيج التقليدية التي تجسدت من خلالها فرحة الأهالي واستبشارهم بافتتاح هذا المركز.
وفي ختام الحفل قام والي صور بقص الشريط معلنا افتتاح المركز رسميا، ثم تجول مع الحضور في أقسام المركز وعياداته المختلفة واستمع من المسؤولين فيه إلى شرح واف عن الخدمات التي يقدمها.
وحول افتتاح المركز الصحي قال سعادة الشيخ علي بن احمد بن مشاري الشامسي :إن المركز انجاز من منجزات النهضة المباركة خاصة انه يأتي تزامنا مع أفراح البلاد بالعيد الوطني التاسع والثلاثين المجيد وسيكون إضافة جديدة مع باقي المؤسسات الصحية في المنطقة حيث سيسهم بشكل كبير في تقديم خدمة الرعاية الصحية لأبناء الولاية مشيرا الى أن المواطنين فرحون بافتتاح المركز ومتمنيا المزيد من المنجزات التنموية التي تساهم في الارتقاء بهذا الوطن المعطاء في ظل القيادة الحكيمة لقائد الوطن حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه – .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X