الأخبار المحلية

ورشة فنون الكتابة الصحفية بتطبيقية صور تحلق في سماء الإبداع

اختتمت مؤخرا ورشة فنون الكتابة الصحفية ( الخبر الصحفي ‘واللقاء الصحفي ،والاستطلاع الصحفي، والتحقيق الصحفي، والمقال الصحفي

، والإخراج الصحفي) بكلية العلوم التاطبيقية بصور ،قدمها نخبة من أعضاء المركز اللإعلامي بالكلية، وبحضور الدكتور ضياء الفلاحي وعدد من طلبة الكلية بمختلف التخصصات التطبيقية، حيث تم تقديم ست ورقات عمل على مدار ثلاثة أيام أمتدت من الفترة 4-6-10-2009موقد افتتحت الورشة في يومها الأول بورقة عمل حول الخبر الصحفي من تقديم الإعلامية فايزة الكلباني والتي تطرقت خلالها لتعريف بمفهوم الخبر الصحفي وأجزائه، كما تطرقت للحديث عن عناصر الخبر الصحفي ومصادره ،وكيفية تحرير الخبر، بالإضافة  إلى التعريف بمواصفات الخبر الصحفي الكامل.
ثم تلاها الإعلامي أحمد الجابري بتقديم ورقة عمل حول اللقاء الصحفي، عرف من خلالها بأهمية اللقاء الصحفي وناقش عدة محاور أهمها مفهوم المقابلات الصحفية وأنواع اللقاء الصحفي، كما أكد على أهمية التوثيق عند عمل اللقاءات الصحفية.
وبالنسبة اليوم الثاني فقد كان الطلبة المشاركون بالورشة على موعد مع الإعلامية انتصار الشبلي والتي قدمت ورقة عمل حول التحقيق الصحفي، حيث تطرقت خلالها إلى التعريف بمفهوم التحقيق الصحفي ، وأهم الشروط الواجب توافرها ومراعاتها عند عمل التحقيق الصحفي ‘ بالإضافة إلى كيفية إعداد التحقيق الصحفي، وخصائصه.
عقب ذلك قدم الإعلامي خليل الرحبي ورقة عمل آخرى تتطرق خلالها في الحديث حول الاستطلاع الصحفي، حيث عرف بداية بمفهوم الاستطلاع الصحفي ، وأهدافه، وكيفية إعداده وصياغته.
أما اليوم الثالث للورشة بتقديم ورقة عمل  حول المقال الصحفي من تقديم الإعلامية أميرة البلوشي، تطرقت خلالها لتعريف بمفهوم المقال الصحفي وأنواعه ، والشروط الواجب مراعاتها عند كتابة المقال الصحفي. بعد ذلك قدم الإعلامي عبدالعزيز العلوي حيث قدم ورقة عمل حول الإخراج الصفي تناول خلالها الحديث عن كيفية اختيار الصور المعبرة وتنسيقها ،كما تتطرق للحديث عن اختيار الألوان، ووضع اللمسات الجمالية عليها ، كما عرف المشاركون بالآلية الصحيحة التي يتم اتباعها في  إخراج النشرة التي يتم إصدرها بالكلية من خلال المركز الإعلامي (روافد).
وفي الختام شارك الدكتور ضياء الفلاحي  طلبته المشاركين بالورشة، حيث أثرى الجميع بما قدمه من  معلومات حول كيفية التدقيق اللغوي ، وضرورة مراعاة جميع جوانب اللغة العربية عند الكتابة  بحيث نضمن سلامتها من الأخطاء اللغوية والنحوية.
ومن الجدير بالذكر بأن الورشه  اعتمدت  على مبدأ حلقات النقاش ، والتطبيق العملي، التي أضافت مزيجا من الترفيه والإستفادة  للجميع.

كتبا: حمود العامري – سعاد السلطي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X