الأخبار المحلية

هل استحق او لا استحق ؟! معانة جمعة الفراجي

rented-house-jumaما تعيشه سلطنة من تطور كبير وملحوظ في شتى مجـــالات الحياة العمرانية ، لهو دلالة واضحه وملموسة من القيادة الحكيمة لهذا الوطن العظيم ،عمان تعيش ازدهار وتقدمها ورفعتها كغيرها من دول العالم المجاورة وهذا ما عهدنـــــاه من لدن جلالته أيده الله تعالى، ولكن اقفت عمان بعض العوائق التي يعاني منها المواطنين في مجال المساعدات التي تحرص عليها السلطنة لتوفير سبل الراحة والرقي لشعبه ، حيث ان الدور في المساعدات السكانية التي تقوم بها الجهات المختصة في توفير القروض السكنية  والتشييد والترميم ، فقد وفرت الجهات المختصة كافة السبل للحصول على هذا المساعدات بمختلف انواعها لتعبت دور بارز لتوفير كل ما يحتاجه المواطن والمقيم الذين يسهمون في بناء هذا الوطن الغالي ، ولكن في ولاية صور التي حضيت بهذا المساعدات لتكون مواكبة للولايات والمحافظات بالسلطنة في مجال الاعمار السكني للمحتاجين والفقراء ، الا ان عدسة ”  الزمن ” استوقفتها احدى الحالات التي عاشت 18 عام من دون وحدة سكنية ، رغم المعانة والمطالبات التي تقدم بها رب الأسرة جمعة بن رمضان الفراجي الى مختلف الجهات التي تمنح الوحدات السكنية ، لكي يهنئ هو واسرته بملاذ الراحة بمنزل خاص، فتطرقنا الى باب جمعة الفراجي لمعرفه كل ما يرودنا من اسئلة حول مشوار حياة للحصول على الوحدة السكنية .

منذو 18 عام معانة و تنقل بين القرى!!!؟ ….

جمعة بن رمضان الفراجي يتحدث ” نعم انا واسرتي التي تتكون من سبعة افراد ، لا نملك منزل خاص بنا ، منذو ان جات انا وولدتي واخوتي الى صور بعد انتقال والدي الى جوار ربة ، انتقلنا في صور ، لأننا لا نملك منزل في القرية التي عشنا بها سوى منزل بسيط يظم والدي رحمه الله والدتي واخوتي ، وكان والدي يعمل في احدى المزارع ولا يملك مدخل ثاني والقرية التي عشنا بها هي قريه إفتاء بوادي منقال بالمناطق الجبلية،  ومنذو انتقالنا الى الولاية لستن بثابت في مكان معين انما تمر على السنة الى ثلاث سنوات نتنقل من قرية الى قرية بولاية ، بداتها بقرية الصباخ بعد زواجي وها انا الانا في قرية الغليليه لا املك منزل مستقل لأسرتي سوى منزل بالإجار الشهري .

راتبي اساس معانتي  ؟!!

أعمل سائق في احد الشركات المعروفة بقطاع خاص بالسلطنة ومقر عملي هنا في صور واتقضى راتب الذي اعتبره العائق الاساسي لي بعدم تمكني بتوفير وحدة سكنية لأسرتي  بالولاية ، وكلما تقدمت بطلب الى وزارة الاسكان او دائرة الاسكان الاجتماعي بالولاية وبنك الاسكان الذي رفض اعطائي قرض بسبب راتبي الذي يرونه مرتفع ومتعدي سقف الاستحقاق القرض ولكن لو نظرا الى راتبي من اتجاه الاساسي مع العلاوات الاساسية التي اقرتها القوى العاملة لم اتعدى سقف عدم الاستحقاق وانام استحق وحدة سكنية كسائر الاخرين وراتبي يقدر بدون خصم التأمينات الاجتماعية يصل الى 250 ريال فقط ، واذا اردت ان ارفع راتبي اكثر اعمل في ايام الاجازات والعطل لكي اوفر كل ما تحتاجه اسرتي الذين يعيشون معي اينما ذهب ولو جلست تحت ظل شجرة سيجلسون معي رغم انا ابنائي الخمسة كلهم في المدارس ومصاريف العيشة والاحتياجات تزداد ولا انسى اجار المنزل  يصل 130 ريال.

اربع طلبات فاشلة والخمس في الانتظار ؟!!!

رغم معانتي من الراتب تقدمت بما يعادل خمس طلبات للحصول على مساعدة لوحدة سكنية ، حيث في عام 1998 تقدمت برسالة طلب في دائرة الاسكان بقسم الاسكان الاجتماعي بالولاية ، وبعد مراجعات مستمرة طيلة 9 سنوات قيل ليس لدينا طلب باسمك تقدم بطلب اخر ، فتقدمت بطلب في نفس عام 2006 بطلب الثاني ، وقمت بالمراجعة في الطلب لمدة عامين ، وقيل لي نفس الكلام قبل في بداية 2006 ، ولكني لم اياس وقمت مجدداً بتقدم طلب ثالث عام 2008 ، وقمت بالمراجعة ولم اجد الشخص الذي استلم الطلب ، وتم طلب من تقديم اخر جديد وقمت بتقديمه في 2009 ، وانا على نفس الحالة ، ولكني عندما قمت بالمراجعة طلبت ايصال ولم احصل على أي ايصال وانما اعطيت ورقة صغيرة تثبت باني تقدمت بطلب في تاريخ 16/مارس/2009،وبعدها فتح المجال للتقديم الطلبات القروض والوحدات السكنية في 2011 ، فسرعت للحصول على استمارة تسجيل ولكن لم احصل على اصل الاستمارة وانما حصلت على صورة منسوخة تم توزيعها لعدة اشخاص تحمل نفس الرقم للاستمارة ولم ننتبه لها في بداية الامر الا بعد اسرعنا في تقديم الطلب ، ولكن تكلمت مع احدى الموظفين لماذا لا تدمجون طلبي السابق بالحديث ، فأجابني انت كنت تملك قطعة ارض ، ولا يحق لك واعتبر اطلب السابق ملغي ، ولكني لم اتردد فطلبت ايصال لطلب الجديد وتم منحي ايها . علماً بان بعت ايصال قطعة الارض التي امتلكتها والاسكان ترفض اعطائي قطعة ارض جديدة بسبب هذا الارص التي حصلت عليها في اعوام التسعينيات وبعتها بمبلغ زهيد 400 ريال لكي اكمال عزاء والدي رحمه الله .

هل استحق او لا استحق ؟!!

لا اريد الإطالة في كلامي ولا اريد شرح معانتي ومعانة اسرتي اكثر ولكني انظر الى حالي واقول الحمد لله على ما رزقني من نعمه ، واتمنى من الله سبحانه ومن قائد البلاد والمسؤولين بالجهات المختصة النظر هل استحق وحدة السكنية او لا استحقه لكون من ضمن الذين لا يستطيعون تأمين المسكن الأسرة طوال 18 عام .

السؤال ” أين الوحدات السكنية تبنى ولمن تعطى ؟ ولماذا كل هذا التأخير في منح المواطنين المساعدات السكنية ؟ لماذا لا تكون هنالك دراسة فورية للطلبات ؟

الوسوم

علي الداؤودي

كاتب ومراسل صحفي بجـــريدة الحدث العمانية 95037211

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X