الأخبار المحلية

وزيرة التعليم العالي تزور تطبيقية صور وكلية صور الجامعية

 العمانية: أكدت معالي

معالي الدكتورة راوية بنت سعود البوسعيدية وزيرة التعليم العالي
معالي الدكتورة راوية بنت سعود البوسعيدية وزيرة التعليم العالي

على أهمية أن تلتزم وتعتني مؤسسات التعليم العالي بالسلطنة الحكومية منها والخاصة ببناء وحدات داخلية بالمؤسسات الأكاديمية لضمان جودة التعليم الذي تقدمه وأن تبذل الجهود للاستجابة لمختلف المقترحات والآراء التي من شأنها الارتقاء بالجودة موضحة ان التخصصات بالكليات التطبيقية تؤهل خريجيها لتطوير الجوانب التقنية والتطبيقية بالمؤسسات التي ينتمون إليها .

جاء ذلك في إطار الزيارة الميدانية التي تقوم بها معاليه والوفد المرافق لها اليوم لكليتي العلوم التطبيقية بصور وصور الجامعية، وقد التقت في الزيارة بعمداء الكليتين وأعضاء من مجالسهما الأكاديمية والطلابية.
وأستعرض الدكتور سعيد بن ناصر الفارسي عميد الكلية التطبيقية بصور مستجدات العمل الأكاديمي بالكلية التي تضم ما يقرب من 1020 طالبا وأهم التحديات التي يجري العمل على تجاوزها في المرحلة الحالية مؤكدا إن من الأهداف الأساسية للكلية في المرحلة الحالية هي ضمان تخريج كوادر مؤهلة تمتلك الجانب المعرفي الجيد إلى جانب متطلبات مهارات الوظيفة مما يجعلها قادرة على البدء في مشاريع ريادية خصوصا في ظل الامتيازات الحكومية المقدمة لهذه المشاريع.
وأشار الفارسي أن الكلية تقدم برنامج التقنية الحيوية التطبيقية كأحد برامج كليات العلوم التطبيقية وقد تفردت به الكلية واستقبلت ما يقارب من (50) طالب وطالبة كأول دفعة في البرنامج خلال العام الأكاديمي 2011/2012 م، ويضم البرنامج بعد تسجيل الدفعة الثانية ما يقارب من 100 طالب في تخصصاته الثلاثة هي التقنية الحيوية البحرية وتقنية الزراعة الحيوية والغذاء والتقنية الحيوية البيئية بدرجة البكالوريوس منوها إلى قيام الكلية ببحث علمي لتقصي جوانب ضعف مستوى اللغة الانجليزية عند الطلاب في السنة التأسيسية ، وقدمت عدد من التوصيات لمعالجة هذا الضعف إلى جانب بحث أخر حلول مادة الرياضيات .
وبينت معالي الدكتورة على أن الوزارة والجهات المعنية بها تركز بحرص على الارتقاء بجودة الأداء بالكليات التطبيقية وتتعاون مع الهيئة العمانية للاعتماد الأكاديمي على رسم صورة واضحة لمستوى الأداء بها. و أكدت معاليها في لقاءها بالمجلس الأكاديمي للكلية على دور الاستاذ الجامعي في إكساب الطالب المعرفة إلى جانب تأكيده على القيم التي يجب أن يتصف بها الطالب الجامعي ودورهم الأساسي في تنشيط أدوار الكلية في البحث العلمي مبينة إلى أهمية تدعيم ثقافة ريادة الأعمال بين الطلاب .
وخلال لقاءها بأعضاء المجلس الطلابي بالكلية أكدت على أهمية أن يعي الطلاب بأدوار وقدرة المجالس الطلابية في التواصل بين مجتمع الطلاب الذين يمثلونهم والهيئات الأكاديمية والإدارية بالكلية. وناقش اللقاء امكانية ايجاد فرص تدريبية للطلبة لتطبيق الجوانب النظرية في مختلف المؤسسات الخاصة.
كما زارت معالي الدكتورة وزيرة التعليم العالي كلية صور الجامعية والتقت بالدكتور أحمد الشرايعة عميد الكلية الذي أوضح أن الكلية قد استحدثت هذا العام قسم الهندسة بتخصصي الهندسة المعمارية والهندسة الميكانيكية وبارتباط أكاديمي مع الجامعة الأمريكية بالقاهرة إلى جانب برنامج إدارة الأعمال، الذي يضم تخصصات التسويق، المحاسبة، العلوم المالية والمصرفية. وبرنامج نظم وتكنولوجيا المعلومات المرتبطة بجامعة بوند الاسترالية. وقد بلغ عدد الخريجين للعام الأكاديمي 2011/2012م )208( منهم 6 من حملة البكالوريوس و172 من حملة الدبلوم ، وبلغ عدد الخريجين الممنوحين شهادات التخرج منذ تأسيس الكلية 1295 خريجا وخريجة واستعرض خلال اللقاء الخطوات التي اتخذتها الكلية لتأكيد الجودة بها عبر تجهيز المباني والمختبرات وزيادة حجم المساهمة البحثية للكلية .
كما التقت معالي الدكتورة بعدد من أعضاء المجلس الطلابي بالكلية واستمعت إلى آرائهم واقتراحاتهم حول مختلف الجوانب الاكاديمية و الأنشطة الطلابية وتم مناقشة التحديات التي يمكن أن يضطلعوا ويشاركوا في تقديم الحلول لها . وأشارت معالي الدكتورة أن الوزارة تعمل حاليا على مشروع لقياس أداء مؤسسات التعليم العالي من خلال (116) مؤشرا ، ويأخذ في الاعتبار العديد من الجوانب الأكاديمية بالمؤسسات.
تأتي هذه الزيارة استمرارا لسلسلة الزيارات التي يقوم بها المسؤولين بوزارة التعليم العالي بغرض التعرف على أهم مستجدات العمل بمؤسسات التعليم العالي الحكومية والخاصة و تقصى أبرز التحديات بها والعمل على ايجاد الحلول الناجعة لها.
العمانية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X