أخبار الشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال omlngالأخبار المحلية

محمد الكلباني يرعى سباق القوارب التقليدية بصور

رعى معالي الشيخ محمد بن سعيد الكلباني وزير التنمية الاجتماعية يوم الخميس الماضي سباق القوارب التقليدية والذي أحتضنه شاطئ البطح بميدان العفية والذي نظمته الشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال ضمن احتفالاتها بالذكرى السنوية الخامسة عشر وتجسيدا لذكرى المرسوم السلطاني السامي بتأسيس الشركة في التاسع من فبراير لعام 1994م ووضع حجر الأساس للشركة في أكتوبر لعام 2000م تحت الرعاية السامية من لدن حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه وبأشراف وتنظيم وزارة الشؤون الرياضية ممثلة بدائرة الشؤون الرياضية بمحافظتي جنوب وشمال الشرقية حيث حضر فعاليات السباق سعادة الشيخ علي بن أحمد الشامسي والي صور والمكرم الشيخ حمد بن محمد بهوان المخيني عضو مجلس الدولة وأصحاب السعادة أعضاء مجلس الشورى ممثلي ولاية صور والدكتور براين باكلي الرئيس التنفيذي ومدير عام الشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال وكبار موظفي الشركة والمسئولين بمختلف المؤسسات الحكومية والمشايخ والأعيان ولفيف من أهالي الولاية والمهتمين بسباقات القوارب وقد أستطاع قارب فريق نادي صور أن يحرز المركز الأول في سباق القوارب الكبيرة بينما حصل المتسابق خميس بن ناجم العريمي على المركز الأول في سباق القوارب الصغيرة الهواري للمجموعة الأولى والمتسابق صالح بن حمد العريمي في المركز الأول في سباق القوارب الصغيرة الهواري للمجموعة الثانية

الكلباني / سباقات القوارب تميز وتفرد للمواطن العماني ودمج الحاضر بالماضي

وقد تحدث معالي الشيخ محمد بن سعيد الكلباني وزير التنمية الاجتماعية خلال تصريحة لوسائل الأعلام أن العادات والتقاليد التي توارثها الأجداد تعزز من قيم المواطنة مع الشخص وأنه من المهم دعمها والأهتمام بها سواء كان من القطاع العام أو الخاص لتعزيز روح المحبة والمودة لمثل هذه الرياضات التقليدية التي تعطي التميز والتفرد للمواطن العماني ونثني على الدور الكبير الذي تولية الشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال على تعزيزها ودعمها لرياضة القوارب

وأضاف معالية أنه ليوم بهيج وأحتفالية تقليد موروث قدم في ولاية صور يحافظ عليه جيل بعد جيل فهذه الرياضة التي شاهدناها اليوم من تنافس كبير ومشاركة واسعة وقوية تنافس فيها المشاركون بمختلف السباقات كدليل على أهمية هذه الرياضة التقليدية الموروثة حافظ عليها الأباء وتوارثتها الأجيال والأحتفال كان رائعا دمج الحاضر بالماضي ونشجع الشباب على ألأستمرار في ممارسة هذه الرياضة وتقديم الأفضل كل عام والأروع هو الأجواء الجميلة التي ساعدت الجميع والمتسابقين وشجعهم على العطاء وتقديم الأفضل ما عندهم ونبارك للجميع فوزهم

يأتي تنظيم مثل هذه السباقات إحياء لهذا الموروث التقليدي الخالد الذي كان يمثل رافدا من روافد الاقتصاد التجاري البحري والمحافظة عليه من خلال الاحتفاء به لأن الموروثات لها مدلولها في نفس الإنسان العماني وتمثل ذلك في إحيائها بالصورة الجيدة خاصة وإن هذه السباقات تحظى بمتابعة جماهيرية حيث تعد سباقات القوارب التقليدية والتي تنظمها الشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال بالتعاون مع دائرة الشؤون الرياضية بالشرقية، في احتفالياتها السنوية من السباقات الرياضية المهمة والتي تهدف في فكرتها إلى إحياء التراث البحري للسلطنة بشكل عام وولاية صور بشكل خاص وذلك من خلال استخدام القوارب والتي تتحرك بطريقة دفعها بالطرق التقليدية ( التجديف ) ، وهذا أمر يعود بنا إلى كيفية استخدام أبناء ولاية صور لهذه الطريقة في رحلاتهم القصيرة للصيد أو تلك الطويلة للتجارة والتي كان يستحيل فيها رفع الأشرعة بسبب المناخ الاستثنائي للملاحة البحرية في تلك الفترة مع عدم وجود الأدوات المتطورة . وتعكس هذه النوعية من السباقات أسلوب الحياة العمانية التقليدية في حقب متلاحقة ، لطالما كانت القوارب التقليدية جزءا حيويا وأساسيا لأبناء المدن الساحلية وقوة بحرية لا يستهان بها في تاريخ عمان المجيد عرفها القاصي والداني ، ويحول السباق هذا الإرث إلى منافسة رياضية ممتعة تسودها الروح الرياضية العالية وروح الفريق الواحد .

سباق القوارب الكبيرة

شهد سباق القوارب التجديف الكبيرة مشاركة 6 فرق يمثلون أندية صور والطليعة العروبة ومشروع مدينة صور الصحية وفريق الشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال وفريق أدارة البيئة والشؤون المناخية بجنوب الشرقية تم تقسيمها إلى مجموعتين ضمت المجموعة الأولى فرق العروبة والشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال ومشروع مدينة صور الصحية وضمت المجموعة الثانية فرق صور والطليعة وإدارة البيئة والشؤون المناخية ليتنافسن المجموعتان على كأس السباق لينطلق السباق من منطقة رأس الميل لمسافة 3 كليو متر إلى نهاية الخور بالقرب من منطقة المصفية حيث تأهل في تصفيات المجموعتين فرق مشروع مدينة صور الصحية ونادي العروبة في المجموعة الأولى ونادي صور ودائرة البيئة والشؤون المناخية في المجموعة الثانية

ليلاقي سباق القوارب التقليدية إقبالاً كبيراً وتنافسا متميزا بين المشاركين وخاصة في التصفيات النهائية للفرق الأربعة، حيث شد انتباه أعداد كبيرة من المشجعين الذين حبسوا أنفاسهم مع قرب انتهاء كل سباق لتنطلق الأنفاس بعدها معبرة عن فرحة الفوز والوصول لخط النهاية وترتفع أصوات الطبول معبرة عن البهجة التي عمت قلوب الجميع حيث توج بجدارة فريق نادي صور بالمركز الأول

كما أقيم سباق القوارب الصغيرة (الهواري) بمشاركة 26 هوري قسمت لمجموعتين كل مجموعة ضمت 13 هوري وأمتاز هذا السباق بالندية والحماس والتنافس مابين القوارب ليشتد التنافس في الأمتار الأخيرة والتي حضيت بتشجيع من الجماهير الغفيرة التي تابعت السباق من على شاطئي خور البطح بميدان العفية بولاية صور

فنون شعبية

وقد صاحب إقامة السباق العديد من الفقرات الفلكلورية التراثية قدمتها فرق أندية صور والتي قدمت عروضا فلكلورية رائعة من فنون ولاية صور الشعبية والبحرية المتميزة بارتباطها الوثيق بالبحر، كما دلت على ارتباط أهالي الولاية بفنونها

التقليدية الشعبية كما شارك أحد شعراء الولاية بتقديم بعض القصائد الشعرية الوطنية المعبرة بهذه المناسبة نالت أعجاب واستحسان الحضور

جوائز السباق

وقد رصدت اللجنة الرئيسية للسباق جوائز قيمة للفرق الفائزة ففي سباق القوارب الكبيرة سينال صاحب المركز الأول على كأس البطولة ومبلغ ( 3000 ريال عماني ) وسينال صاحب المركز الثاني على مبلغ( 2000 ريال عماني ) (و1500 ريال عماني ) للمركز الثالث (و1000 ريال عماني ) للمركز الرابع وهناك جوائز تشجيعية للفرق الأخرى عبارة عن مبلغ 500 ريال لكل فريق أما جوائز سباق القوارب الصغيرة الهواري سينال المركز الأول من كل مجموعة على كأس البطولة ومبلغ مالي قدرة 300 ريال و200 ريال للمركز الثاني و150 ريال للمركز الثالث وجوائز تشجيعية للفرق المشاركة التي لم توفق كما تكفلت الشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال بتوفير مصاريف تشغيلية للفرق المشاركة منذ بداية الاستعدادات.

نتائج سباق القوارب الكبيرة التجديف

وقد جاءت نتائج السباقين على النحو التالي بالنسبة لسباق القوارب الكبيرة التجديف حيث حصل فريق نادي صور بالمركز الأول وجاء فريق دائرة البيئة والشؤون المناخية بجنوب الشرقية في المركز الثاني وفريق مشروع مدينة صور الصحية في المركز الثالث وفريق نادي العروبة في المركز الرابع

نتائج سباق الهواري الصغيرة

وفي سباق القوارب الصغيرة الهوري بالنسبة للمجموعة الأولى أحرز المتسابق خميس بن ناجم العريمي المركز الأول وجاء المتسابق حمد بن خميس بن جمعة العلوي في المركز الثاني والمتسابق سعود بن خميس بن ناجم العلوي في المركز الثالث وفي المجموعة الثانية أحرز المتسابق صالح بن حمد بن مبارك العريمي المركز الأول وجاء المتسابق نصيب بن علي بن خميس العريمي في المركز الثاني والمتسابق عيسى بن سعيد بن خلفان الشعيبي في المركز الثالث وفي ختام السباق قام معالي الشيخ راعي المناسبة بتوزيع الجوائز على المراكز الأولى في السباقين ثم قدم الدكتور براين باكلي الرئيس التنفيذي ومدير عام الشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال هدية تذكارية لمعاليه

علي الحشار أحتفالية الشركة تبرز الموروث الملاحي لولاية صور ولمحافظات السلطنة

وقد تحدث الشيخ علي بن صالح الحشار مدير الشؤون الخارجية بالشركة العانية للغاز الطبيعي المسال نحن سعداء بوجودنا في الاحتفالية الجميلة التي تبرز الموروث الملاحي لولاية صور خاصة ومحافظات السلطنة عامه والاحتفال السنوي كما تعودنا مع المجتمع ينقسم إلى قسمين الأول استضافة الفرقة العالمية للإنشاد وقد قدموا أناشيد رائعة أمتعت الأطفال أما القسم الثاني من برنامج الاحتفال سباق القوارب وهذا السباق له شعبية كبيرة ومحبين وهذه السنة العاشرة على التوالي ونجاحه توقف على التعاون الكبير الذي دار بين الجهات المشاركة واللجنة المنظمة فشكري وتقديري إلي إدارة الشؤون الرياضية وشرطة عمان السلطانية والإعلاميين لتغطية هذه الفعالية أما عن الخطة المستقبلية لشركة الغاز الطبيعي المسال لمثل هذه المسابقة قال الحشار إننا نطمح أن

يكون تعاون بين الشركة والشؤون الرياضية والشركات الخاصة الأخرى بقيام مسابقات تنشيطية دورية على مدار العام وهذه الرياضات تحفز الشباب ولما لهذه الرياضة جمهورها كبير.

عبدالله بن محمد باعلوي

‏‏‏اعلامي ورئيس قسم العلاقات العامة والاعلام التربوي بتعليمية بجنوب الشرقية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق