الأخبار المحلية

جائزة شل للسلامة تعقد لقاء تعريفا بتعليمية محافظة جنوب الشرقية

صور- بدر بن مراد البلوشي : عقدت المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة جنوب الشرقية لقاء تعريفيا لجائزة شل للسلامة على الطريق مع مديري ومديرات مدارس المنطقة وأخصائي الأنشطة المدرسية وذلك بقاعة الشرقية بكلية العلوم التطبيقية بصور وبحضور د. سناء بنت سبيل البلوشية المديرة العامة للمركز الوطني للتوجيه المهني رئيسة عمل مشروع جائزة شل والمدير العام حمد بن خلفان الراشدي ونجمة الزدجالية عضوة الفريق المركزي للجائزة وفريق لجنة الجائزة في المحافظة والمستهدفين من مديري ومديرات مدارس المحافظة حيث هدف اللقاء إلى مناقشة كافة جوانب مسابقة شل للسلامة المرورية والمستجدات التي طرأت عليها

وقد ألقى المدير العام لتعليمية محافظة جنوب الشرقية حمد بن خلفان الراشدي كلمة رحب فيها الوفد الزائر من اللجنة المركزية والحضور من مديري ومديرات المدارس ومن أسند إليه عمل مسابقة شل شاكرا لهم الجهود حاثا المدارس أن يكون جل اهتمامهم بالمسابقة وحث الطلاب والمعلمين المشاركة في هذه المسابقة حتى تكون محافظة جنوب الشرقية فعالة في جميع المجالات وفي السمو دوما .

بعدها قدمت آمنة الراشدية أخصائية أنشطة مدرسية بمدرسة سمد للتعليم الأساسي بتعليمية محافظة شمال الشرقية مشروعا تربويا بعنوان “كفانا” تطرقت إلى المناشط التوعوية التي قامت بتنفيذه المدرسة وحاز على المركز الأول على مستوى السلطنة في مسابقة شل للسلامة المرورية للعام الدراسي الفائت تناولت من خلاله أهداف المشروع وبرامجه وأنشطته ومن هذه الأنشطة الخيمة التوعوية وهي خيمة متنقلة في حدود المحافظة تسعى إلى نشر الثقافة المرورية وإرسال رسائل توعوية إلى عدد من شرائح المجتمع كتوعيتهم عن مخاطر عدم الالتزام بالسرعة المحددة وعدم ربط حرام الأمان واستخدام الهاتف النقال أثناء القيادة ثم عرضت الاستمارات التي استخدمت ومن بينها استمارات التقييم المحلية ثم أشارت إلى ضرورة التغطيات الإعلامية فهي التي تبرز أنشطة المدرسة ثم تطرقت إلى جهود المخترع العماني والذي اخترع جهازا لمنع استخدام الهاتف النقال عند تعبئة الوقود وجهازا لربط حزام الأمان ثم وضحت عن الحقيبة التوعوية وما تحتوي من أدوات والتي وزعت خلال الحملة من هذه الأدوات أقراصا مدمجة وكتيبات توعوية ومفكرة وتقويم مدون فيه عبارات توعوية وغيرها من الأدوات وقالت في ختام تقديمها: إننا لم نغفل الرسائل النصية التي نرسلها من حين وآخر موجهة إلى كافة أفراد المجتمع ثم وضحت النتائج التي تحققت من تنفيذ فكرة المشروع منها ارتفاع مستوى الوعي المروري لدى أفراد المجتمع ومؤسساته بنسبة 86 %وزيادة اهتمام الطلاب بالقضايا المعاصرة وتفعيل دوره الايجابي وتنمية ثقافة العمل التطوعي . بعدها قدمت نجمة الزدجالية من الفريق المركزي لمسابقة شل للسلامة المرورية ورقة عمل بينت فيها أهداف ومحاور الجائزة والجديد الذي طرأ على الجائزة ثم ركزت على شروط المشاريع التي تقدم مثل أن يكون المشروع قد تم تنفيذه في العام الدراسي 2011 / 2012 أو قيد التنفيذ وأن يستهدف المشروع تعديل بعض الممارسات المرورية غير المرغوبة لدى أفراد المجتمع المحلي والمدرسي وارتباط المشروع بمجالات الجائزة وإرفاق دليل توضيحي يتضمن كافة عناصر المشروع وإرفاق ما يوثق الجهود المبذولة من قبل المدرسة في إفادة المجتمع المدرسي والمحلي في تعديل الممارسات المرورية غير المرغوبة أثناء عرض ومناقشة المشروع أمام لجان التقييم وإشراك القطاعين الحكومي والخاص في تنفيذ المشروع قدر الإمكان وأن لا يكون المشروع قد سبق التقدم به لأي جهة أخرى مع إرفاق تعهد بذلك وغير ذلك من الشروط.

وفي ختام اللقاء فتح باب الحوار والمناقشة والذي شهد مداخلات ومناقشات اتسمت بالشفافية في الطرح ثم قامت المديرة العامة للمركز الوطني للتوجيه المهني رئيسة عمل مشروع جائزة شل د. سناء بنت سبيل البلوشية بتكريم لجنة مسابقة شل بتعليمية محافظة جنوب الشرقية وذلك تقديرا لجهودهم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X