الأخبار المحلية

بلديات جنوب الشرقية تنفذ حملات تفتيشية على المحلات التجارية

PIC_0119

تزامنا مع شهر رمضان المبارك وتحقيقا لأهداف وزارة البلديات الإقليمية موارد المياه في تأمين سلامة المواطن والحفاظ على الصحة الوقائية نفذت بلديات جنوب الشرقية ممثلة بدائرة الرقابة الصحية والصرف الصحي وبالتعاون مع بلديات المنطقة برنامجها لشهر رمضان المبارك من خلال تنفيذ الحملات التفتيشية الموسعة على محلات بيع المواد الغذائية والتجارية بمختلف أنواعها بولايات صور والكامل والوافي وجعلان بني بوحسن وجعلان بني بوعلي ومصيرة والتي ستستمر طوال شهر رمضان الكريم،

حيث أكد علي بن جمعة الزدجالي مدير عام البلديات الإقليمية وموارد المياه لمنطقة جنوب الشرقية أن تنفيذ هذا البرنامج للحملات التفتيشية المكثفة يأتي تزامناً مع قدوم الشهر الفضيل والتي تزداد خلاله زيادة وكثافة معدلات الطلب على شراء المواد الغذائية والاستهلاكية، كذلك يأتي تنفيذ برنامج الحملات التفتيشية الموسعة انطلاقا من أهداف وزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه في تأمين سلامة المواطن وفي الحفاظ على الصحة الوقائية وفي دعم وتشجيع حملات التفتيش.

وأضاف علي الزدجالي أن حملة التفتيش العامة المنفذة تشمل تفتيش ومراقبة المنشئات الغذائية والتجارية بمختلف أنشطتها من ناحية التزامها بالاشتراطات الصحية والتي منها: محلات بيع المواد الغذائية ومحلات بيع اللحوم والدواجن والمطاعم والمقاهي والمخابز والمحلات ذات العلاقة بالصحة العامة، مشيراً أن أهمية التفتيش والرقابة على الأغذية تكمن كونها الأداة الفعالة للتأكد من سلامة الغذاء وصلاحيته للاستعمال الآدمي ومطابقته للمواصفات القياسية العمانية.

وأشار الزدجالي أن عمليات التفتيش الصحي على المنشئات المنفذة والتي يحرص عليها المختصين في مجال الرقابة الصحية على ضرورة التأكد من صحة وسلامة المواد الغذائية ومطابقتها للمواصفات القياسية بطرق الفحص الظاهري بالإضافة إلى مطابقة بطاقة البيانات للمادة الغذائية واتخاذ كافة الإجراءات التي تمنع التلوث التبادلي في أماكن تحضير وإعداد الأغذية والأطعمة وكذلك التأكد من الالتزام بدرجات الحرارة المناسبة في الحفظ وأن يتم نقل الأغذية ومواد التعبئة وتغليفها في وسائل نقل مخصصة لهذا الغرض إضافة إلى مراقبة منع الغش التجاري من أجل سلامة وجودة المواد الغذائية وصلاحيتها للاستهلاك الآدمي.

وحول الخطوات المتبعة في مجال الحملات التفتيشية أضاف علي بن جمعة الزدجالي أن عمليات التفتيش الميداني تشمل مراحل عدة منها عملية التدقيق على المستندات الأساسية كالترخيص البلدي والبطاقات الصحية للعاملين وكذلك متابعة استيفاء المنشأة للاشتراطات الصحية اللازمة للنظافة العامة للمنشأة والنظافة الشخصية للعاملين بها ومتابعة وضعها الصحي من الخارج للتأكد من عدم وجود أسباب التلوث كالفضلات المتبقية وأنابيب وفتحات الصرف الصحي ويتم من خلالها اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال كل نقص من هذه الاشتراطات.

وأختتم علي بن جمعة الزدجالي مدير عام المديرية العامة للبلديات الإقليمية وموارد المياه لمنطقة جنوب الشرقية حديثه أن " أن آلية تنفيذ حملة التفتيش تشمل تشكيل فرق عمل تعمل لفترات صباحية ومسائية بمختلف ولايات المنطقة تهدف بالمقام الأول على حماية المستهلك.

جدير بالذكر أن تنفيذ هذه الحملة تأتي ضمن برنامج الخطة السنوية للمديرية والبلديات التابعة لها في مجال حماية المستهلك والرقابة الصحية وحرصها على حماية المستهلك ووضعه من ضمن أولوياتها في العمل البلدي.

عبدالله بن محمد باعلوي

‏‏‏اعلامي ورئيس قسم العلاقات العامة والاعلام التربوي بتعليمية بجنوب الشرقية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X