الشاعر محفوظ الفارسي

عيون شيخة درب

كانت معايه أمس
والليل مدري شمس ؟!والجرح نصله قلب
وعيون (شيخه) درب كانت معايه وخفت
يسرقها من الوقت
والشارع الفاضي
إلا من الماضي
وعيون أصحابي عليه
كانت معايه أمس
وقلوبنا ديرة
وجروحنا سيرة
وأحلامنا الخضراء ..
جزيرة صغيرة
نحلم نجر الصبح
من ثوبه برد وملح
كانت بعيني شي
مايشبهه اي شي
تصحى اذا ترضى بلد
وتغرق اذا تزعل بلد
ومامثلها شيخه نهار
إلا أساطير الورق
وإلا بدايات العرق
اللي كتبناها صغار
الله يا شيخه اشكثر
لعيونك جروح وشعر
وأحلام من عشب وسهاد
وأشعار تشبهني بلاد
كانت معايه وماعرفت
عنها ولامرة أكتشفت
أنها اذا تضحك تنام
في عينها أسراب اليمام
وانها الوحيدة لا أقبلت
أو قعدت ولارحلت
تتغير وجوه الفصول
الريح وجبال وسهول
كانت معايه ف الحفل
وعيون مليانه كحل
بس شيخه كانت غير ..
ماتشبه ألا عطرها
وأنفاسها في صدرها
وبعض الصهيل من اليباس
كانت معايه أمس

والليل مدري شمس ؟!
بس الصحيح العكس ..
أنا اللي معها كنت .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X