الخميس , 23 November 2017
enar

فن الهمبل

هو المسيرة الغنائية التي ينتقل بها الرجال ذاهبين إلى مكان إنعقاد الرزحة, أو منصرفين منها. وقد يسمى “الهمبل” باسم المسيرة, إشارة إلى شكله الحركي. وقد يسمى أيضا “زامل الرجال” إشارة إلى تكوينه.

لإيقاع “الهمبل” ثنائي حتى يتسير مشية الرجال عليه. وهو إيقاع نشط يتلاءم وروح المسيرة.

والطبالون على الكاسر والرحماني يتصدرانه, وقد يكون معهما “نافع البرغام” يطلق صيحات متقطعة تنبه أهل العشيرة وتدعوهم للانضمام إلى “الهمبل”.

يسير الطبالان في مقدمة “الهمبل” مثل بقية المشاركين ووجودهما متجهة إلى الأمام. وقد يلتفان ليواجها أفراد المسيرة فتكون مشيتهما إلى الخلف.

والمشاركون في “الهمبل” يكونون صفوفا مستعرضة من عدد قليل من الأفراد, وتتوالى هذه الصفوف القصيرة على التوازي, وبين كل صف وآخر مسافة غير صغيرة تسمح لكل فرد بأن يحمل بندقيته أو سيفه في وضع مائل إلى الأمام يشير إلى الشجاعة والإقدام.

وقد يتكون “الهمبل” من رجال دون نساء. فإن كانت المناسبة التي تمضي إليها المسيرة تسمح مشاركة النساء كالتهنئة بمولود جديد فإنهن يسرن ومعهن الأطفال بنينا وبناتا بعد آخر صف من صفوف الرجال, في مؤخرة :الهمبل” أو المسيرة.

عن المعتصم بالله الغيلاني

من مواليد 1982 احب المطالعة في مختلف المجالات ...

شاهد أيضاً

فن التغرود

هو الغناء على ظهر “الإبل”-الهجن- أو على ظهر الخيل, لتحميسها أو لتحميس راكبيها. ويسمى تغرود …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*